انطلقت مساء أمس فعاليات نشاط الجنادرية المسرحي في دورته 31، والتي تنظمها وزارة الحرس الوطني بالتعاون مع جمعية الثقافة والفنون بالطائف، وذلك بحضور مدير عام المهرجان الوطني للتراث والثقافة الاستاذ سعود الرومي، ورئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون الدكتور عمر السيف وعدد من المهتمين والأدباء والفنانين المسرحيين من داخل المملكة وخارجها.

وقال رئيس اللجنة التنفيذية للنشاط المسرحي مدير جمعية الثقافة والفنون بالطائف فيصل الخديدي في كلمته أن مهرجان الجنادرية المسرحي يعتبر أعرق مهرجان ثقافي فني بالمملكة، الذي يعتبر من ابرز فعاليات مهرجان الجنادرية ويحظى باهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -، ودعمه ورعايته وتنظمه وزارة الحرس الوطني بقيادة وزيرها المحبوب الامير متعب بن عبدالله، ودعم نائبه ويقوم على إدارته الاستاذ سعود الرومي.

وأضاف الخديدي أن الجمعية حظيت بشرف الشراكة الجادة والمثمرة مع المهرجان الوطني للتراث والثقافة بالجنادرية، في تنظيم النشاط المسرحي للسنة الثالثة على التوالي، مقدماً شكره لوزارة الحرس الوطني، وفريق العمل بالجمعية رهان النجاح في كل عمل يشاركون فيه.. ودامت أيام الطائف بالمسرح مشرقة.

وكرم مدير عام المهرجان الوطني للتراث والثقافة سعود الرومي مسرحيين ممن خدموا المسرح السعودي بشكل خاص والمسرح العربي على وجه العموم من خلال مسيرتهم المسرحية، وهم الفنان جمعان الذويبي رئيس لجنة الفنون بجمعية الثقافة والفنون بالطائف، والمؤلف والمخرج المسرحي فهد الاسمر رئيس لجنة الفنون المسرحية بجمعية الثقافة والفنون بالمدينة المنورة، والممثل الفنان ناصر الظافر رئيس لجنة الفنون المسرحية بمدينة الدمام.

كما كرم الرومي لجان التحكيم وهم عبدالله ملك من مملكة البحرين، صبحي يوسف من جمهورية مصر، ونوح الجمعان من المملكة العربية السعودية، وفي ختام التكريم كرم الدكتور عمر السيف رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون الاستاذ فيصل الخديدي على جهوده الملموسة والواضحة في خدمة الشأن الثقافي والفني في الطائف، وتم تكريم راعي الحفل الاستاذ سعود الرومي من قبل الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون وكرم مدير عام مهرجان الجنادرية الاستاذ سعود الرومي الدكتور عمر السيف رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية الثقافة والفنون .

وشهد حفل الافتتاح مشهداً بعنوان ” الممثل ” من تأليف فهد رده الحارثي وإخراج سامي الزهراني تتحدث عن معاناة الممثل المسرحي وانه الكائن الأكثر قدرة على تحريك العمل المسرحي، وقدمت فرقة الرياحين بالحارث عدد من الالوان الشعبية.

يذكر أن سبعة عروض مسرحية من مدارس مختلفة في المسرح تتنافس اعتباراً من اليوم على جوائز المهرجان المتمثّلة في افضل عرض، افضل نص، افضل اخراج، افضل ممثل أول افضل ممثل ثان، افضل سينوغرافيا، افضل فريق جماعي.

اترك تعليقك :