تبذل الجهات الأمنية و”صحة المدينة المنورة” جهودًا مكثفة للعثور على مريض من جنسية “إفريقية” من مخالفي نظام الإقامة مصاب بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، إثر هروبه أمس الأول من مستشفى الأمراض الصدرية بالمدينة المنورة.

وكان المريض الهارب أحيل إلى مستشفى الأمراض الصدرية لإجراء فحوصات، وبعد الكشف عليه وبعد أن أثبتت التحاليل إصابته بالإيدز؛ فر من المستشفى، وفقًا لصحيفة “عكاظ”، الخميس .

وأوضح المتحدث باسم “صحة المدينة المنورة” حاتم سمان، أن المذكور اكتُشفت إصابته بفيروس الإيدز، فخوطبت الجهات الأمنية، وأُصدر “خروج” له، لكنه أقدم على الهروب خوفًا من عواقب مخالفته أنظمة الإقامة والعمل.

اترك تعليقك :