نائب أمير منطقة جازان يفتتح ملتقى المنشآت الصغيرة والمتوسطة

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان ، اليوم فعاليات الملتقى الأول للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ، وذلك بقاعة الاحتفالات بفندق راديسون بلو.

وفي الفعاليات قام سمو نائب أمير المنطقة بقص الشريط ايذاناً بافتتاح المعرض المصاحب للملتقى , وتجول والحضور على أقسام المعرض مستمعاَ لشرح مفصل من القائمين عليه عن مشاركات الجهات الحكومية والأهلية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومجالات عمل المؤسسات المشاركة في المعرض.

وبعد ذلك ابتدأ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم , ثم ألقى الأمين العام لمجلس شباب منطقة جازان الدكتور إبراهيم بن محمد أبو هادي ، كلمة بهذه المناسبة ، عبر فيها عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان رئيس مجلس شباب المنطقة على رعايته للملتقى ودعمه المتواصل لشباب وشابات المنطقة ، مثمناً في الوقت نفسه ، تدشين سمو نائب أمير المنطقة للملتقى ودعمه واهتمامه بالشباب والاطلاع على مالديهم من مشروعات وبرامج وخطط .

وبين أن انعقاد الملتقى يجسد الدعم الكبير الذي حظي به شباب المجلس من سمو أمير المنطقة وسمو نائبه ، معتبراً أن لتوجيهات سموهما الأثر البالغ في إيجاد حراك معرفي وتنموي يحقق تطلعات شباب المنطقة في المجالات كافة.

بعد ذلك ألقى معالي عميد كلية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز للإدارة وريادة الأعمال الدكتور نبيل بن عبدالقادر كوشك كلمة أكد فيها أهمية الملتقى الذي ينظمه مجلس منطقة جازان ويأتي في إطار الملتقيات والبرامج التي تنظم بمختلف المناطق في ظل الدعم الكريم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ لتسريع حركة التنمية والتطوير مثمناً متابعة سمو أمير منطقة جازان وتشريف سمو نائبه لحفل تدشين الملتقى , وكل الجهات الراعية والداعمة للملتقى.

وأشار إلى أن تنفيذ الملتقى وغيرها من النشاطات يأتي ضمن رؤية المملكة 2030 التي اؤكد بشكل أساسي على أهمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في دعم الاقتصاد وتنويع مصادره , مشدداً على أهمية دعم شباب وفتيات الأعمال من خلال تقديم ما يحتاجون إليه من خلال التمويل والإرشاد والتوجيه وبناء بيئات العمل المحفزة.

وفي ختام الحفل كرّم سمو نائب أمير منطقة جازان الجهات الداعمة والراعية للملتقى , ثم بدأت فعاليات جلسات الملتقى بورقة عمل لمعالي عميد كلية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز للإدارة وريادة الأعمال حول المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وسبل تمويل ودعم المشروعات.

حضر حفل التدشين معالي مدير جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني , ومدراء الجهات الحكومية ورجال الأعمال وضيوف الملتقى.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*