انطلاق فعاليات السعودية لرائدات الأعمال العالمي غدا السبت

 

تنطلق غداً السبت الفعاليات السعودية ليوم رائدات الأعمال العالمي، أكبر مبادرةٍ لتمكين المرأة تنموياً على مستوى العالم، لموسم 2017/2018م ، في مقر كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية.

وتحت عنوان ” عندي فكرة”، تطلق سفيرة يوم رائدات الاعمال العالمي للمملكة سهى موسى المبادرة التي على 4 رسائل رئيسية، تشمل التعريف بريادة الأعمال والمحاور الأساسية التي يحتاجها رواد الأعمال، والتي ستنظم بشكلٍ ربع سنويٍ، ويتوقع أن يشارك في الفعالية أكثر من 200 طالبٍ وطالبةٍ ورواد أعمال، وتتضمن ورش عملٍ وجلسات حوارية للصفات السبعة الأساسية للشخصية الريادية، وتتضمن: “التحفيز، الابتكار، المخاطرة، القيادة، الرؤية، المرونة، اتخاذ القرار”.

ومن المقرر أن تقدم سفيرة يوم رائدات الأعمال الإقليمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سارة العايد، عرضاً عاماً للمبادرات والبرامج الإقليمية والدولية الخاصة باليوم العالمي.

وأكدت سهى موسى بأننا نركز في نبث رسالتنا الأولى على تنمية المهارات الشخصية لرائد الأعمال وتوجيهه وتدريبه، وسيعقب ذلك سلسلة من الفعاليات التي ستشمل رسالتنا الربع سنوية، وبرنامج زيارة طموحٍ، الذي سنقوم من خلاله بالتركيز على زيارة 10 مدن سعودية على مدى العام الجاري والمقبل، كما سنجتمع بالطلاب ورواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة لتقديم الدعم اللازم لهم من حيث التوجيه والتدريب وجلسات التعارف والحوار.

وستتضمن الفعالية جلسة رئيسية بعنوان (ريادة- قيادة- ابتكار) ستجمع ثلاثة رائدات أعمال ريما وسارة ومشاعل الشميمري، بالإضافة إلى جلسة خاصةٍ بكلٍ من الصفات السبعة التي تبني رائد الأعمال الناجح، سيقدمها عدد من الضيوف الملهمين، وستختتم الفعاليات بلقاءٍ نقاشي “دور التعليم في ريادة الأعمال”، يجمع 4 جامعات (الأعمال والتكنولوجيا، والطائف، والملك سعود، والكلية الجامعية بينبع).

وأوضح الدكتور نبيل كوشك، عميد كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال “بأن دعم وتشجيع ابتكار وابداع رائدات الاعمال، يسهم في تطوير العجلة الاقتصادية، ويخلق بيئة اعمال جاذبة ومستدامة”.

وقال : ” إن دور المراة في بيئة المال والاعمال جزء لا يتجزاء مما نتطلع الية من خلال رؤيتنا، والتي هي توجة مهم في مسوؤليتنا تجاة الوطن، ونطمح لتعزيز دورنا ليس فقط ككلية أهليةٍ توفر التعليم العالي، بل أيضاً كمنصةٍ للأفكار والفرص التجارية المتاحة للمجتمع”.

ويحتفل يوم رائدات الأعمال العالمي بأربعة أعوامٍ من النجاح في المملكة، ويقوم كل عام بتنظيم العديد من البرامج والفعاليات التي تركز على تنمية وتمويل وتوجيه رائدات الأعمال وصاحبات الأفكار الإبداعية في مختلف المناطق المملكة.

ويأتي يوم رائدات الأعمال في المملكة بالشراكة مع كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال، وبمشاركة عدد من الجهات المعنية، كمجلس الغرف السعودية، واللجنة الوطنية لريادة الاعمال، وهيئة المنشات الصغيرة والمتوسطة، شركة تراكس، وجذل، وشركة علاقة، وكريم، إذاعة ألف ألف، والوكالة الأهلية المطورة للدعاية والإعلان، وسارا كورنر، مقهى مد كافيه، وبيتا باك ساندويتش، وسفراء التطوع،

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*