داخل إحدى قاعات الاحتفالات بالمدينة المنورة، اصطف بعض الحضور لتهنئة العريس والسلام عليه، والدعاء له بحياة زوجية سعيدة، لكن كان أحدهم يريد شيئا غير السلام والتهنئة، يتحسس شيئا أخفاه داخل ملابسه بعناية، وبالفعل عندما جاء دوره، تحولت يده في ثوان من يد للسلام والتهنئة، إلى يد غادرة سددت عدة طعنات للعريس، لينقلب الفرح إلى فزع في لحظات.

وقال ابن عم العريس إن الجاني حضر إلى قاعة الاحتفال، وصافح العريس طالبًا منه بالذهاب معه. وعند تقدم الأخير خطوات عن موقع استقبال المدعوين، باغته الجاني بثلاث طعنات في الكتف والرجل بسلاح أبيض كان يخفيه تحت ملابسه، بحسب “المدينة”.

وبعد أن وقع العريس غارقا في دمائه، بادر بعض الحضور بمحاولة السيطرة على الجاني والإمساك به، وهو ما تم بالفعل، لتتسلمه الأجهزة الأمنية التي تحفظت عليه للتحقيق معه ومعرفة أسباب شروعه في هذا العمل، بينما تم نقل العريس إلى المستشفى لإيقاف النزيف.

اترك تعليقك :